Appendectomy

جراحة الزائدة الدودية بالمنظار والجراحة التقليدية.

استئصال الزائدة بالمنظار

الزائدة الدودية هي أنبوب طويل وضيق (يبلغ طولها بضعة سنتيميترات) يرتبط بالجزء الأول من القولون. وتقع الزائدة الدودية عادةً في الربع الأيمن الأسفل من تجويف البطن. تعمل الزائدة الدودية على إنتاج بروتيناتٍ مُدمرةٍ للبكتيريا تُدعى البروتينات المناعية والتي تُساعد على مُحاربة العدوى في الجسم.

ومع ذلك، لا تُعتبر وظيفة الزائدة الدودية أساسيةً. ولا يتعرض الأشخاص الذين خضعوا لاستئصال الزائدة لخطرٍ متزايدٍ للإصابة بالعدوى. وتتولى الأجهزة الأخرى في الجسم هذه المهمة حالما تتم إزالة الزائدة الدودية.

ما هي أعراض التهاب الزائدة؟

  • ألمٌ في البطن – قد يبدأ الألم في الجزء العلوي المتوسط من البطن ومن ثم يتطور إلى ألمٍ موضعيٍ حاد.
  • قد يسوء ألم البطن أثناء المشي أو السعال.
  • تحدث الحُمى عادةً خلال عدة ساعات.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان.
  • القيء.
  • الإمساك.
  • إيلام في المُستقيم.
  • قشعريرةٌ ورجفة.

يجب مُراجعة الطبيب فوراً في حال وجود هذه الأعراض بسبب خطر التمزق، والذي قد يحدث في غضون 48 إلى 72 ساعةً بعد بدء الأعراض، ويعتبر التهاب الزائدة الدودية حالةً من حالات الطوارئ..

ما هي جراحة استئصال الزائدة بالمنظار؟

يُعتبر التهاب الزائدةً واحداً من أكثر المشاكل الجراحية شيوعاً. يخضع شخصٌ من كل 2,000 شخص لاستئصال الزائدة أثناء فترة حياته. ويتطلب العلاج عمليةً جراحيةً لاستئصال الزائدة المُلتهبة. وعادة ما يتم استئصال الزائدة من خلال جرحٍ في الجدار الأسفل الأيمن للبطن.
يعمل الجراح في معظم عمليات استئصال الزائدة بالمنظار عبر 3 شقوقٍ (يبلغ طول كلاً منها 0.6 إلى 1.2 سم) بينما يقوم بمشاهدة الصورة المُكبرة للأعضاء الداخلية للمريض على شاشة التلفاز. في بعض الحالات، قد تتم إطالة إحدى الفتحات الصغيرة لاستكمال العملية.

ما هي فوائد جراحة استئصال الزائدة بالمنظار؟

يُمكن علاج مًعظم الحالات الحادة من التهاب الزائدة بالمنظار. وفيما يلي الفوائد الرئيسية لهذه الجراحة:

  • ألمٌ أقل بعد الجراحة.
  • نقاهةٌ وعودةٌ أسرع إلى النشاطات الطبيعية.
  • فترة بقاء أقصر في المستشفى.
  • حدوثٌ أقل للمضاعفات بعد الجراحة.
  • شقوق/ ندوب تكون في الحد الأدنى من الحجم.

طلب استشارة